بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

من أنا ؟



حقوقية، كاتبة، ناشطة في شؤون بلادي وشؤون المرأة، لي عدة منشورات ورقية وإلكترونية


المواضيع الأخيرة
» عشر ذي الحجة فضائلها والأعمال المستحبة فيها
اليوم في 13:41 من طرف سيما حسن

»  عـولـيـــس الـفـِلــِســـْطـيـني د. عبد القادر حسين ياسين
السبت 11 أغسطس 2018 - 11:52 من طرف م.أ.البشيتي

» رسائل في الهواء
الخميس 9 أغسطس 2018 - 20:45 من طرف ميساء البشيتي

»  فرحة العمر....إهداء
الخميس 9 أغسطس 2018 - 18:27 من طرف لطيفة الميموني

» خيبة أمل
الخميس 9 أغسطس 2018 - 11:10 من طرف ميساء البشيتي

» من ذكريات الأديب زياد سقيرق
الإثنين 30 يوليو 2018 - 12:34 من طرف ميساء البشيتي

» رسائل بشهوة المطر
السبت 28 يوليو 2018 - 12:04 من طرف ميساء البشيتي

» حروف بلا رؤوس
الخميس 26 يوليو 2018 - 23:27 من طرف ميساء البشيتي

» إرنيست هـمـنـجواي : حـياة طليقة… ونهاية فاجعة! الدكتور عـبدالقادر حسين ياسين
الأربعاء 25 يوليو 2018 - 17:34 من طرف م.أ.البشيتي

» وستظلين أجمل قصيدة.
الإثنين 23 يوليو 2018 - 1:39 من طرف لطيفة الميموني

» نيلسون مانديـلا : رجـل الإجـمـاع والـمـبـادئ…!! الدكتور عبـد القـادر حسين ياسين
السبت 21 يوليو 2018 - 12:15 من طرف م.أ.البشيتي

» إسرائيل تقرّ "قانون القومية".. فماذا يعني؟
الجمعة 20 يوليو 2018 - 12:27 من طرف مؤيد السالم

» تعرّف على الفرق بين "إذاً" و "إذن"
الجمعة 20 يوليو 2018 - 12:11 من طرف ميساء البشيتي

» لك يا بحر...أبث شكواي
الأربعاء 18 يوليو 2018 - 17:58 من طرف لطيفة الميموني

» كيف تنخر لعبة في عظام أمة...!!
الأربعاء 18 يوليو 2018 - 17:37 من طرف لطيفة الميموني

» عهد...وعهد...
الأربعاء 18 يوليو 2018 - 16:43 من طرف لطيفة الميموني

» براءة ووفاء!
الأربعاء 18 يوليو 2018 - 16:19 من طرف محمد الصالح الجزائري

» ثنائيات شرقية
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 18:15 من طرف ورد العربي

» 10 حقائق قد لا يعرفها الكثيرون عن غسان كنفاني
الثلاثاء 17 يوليو 2018 - 18:11 من طرف ورد العربي

» كعك على الرصيف/ بقلم غسان كنفاني...((إهداء إلى الأستاذة فاطمة شكري))
الخميس 12 يوليو 2018 - 12:32 من طرف فاطمة شكري

» ما تبقى لكم من أدب غسان كنفاني
الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 15:50 من طرف فاطمة شكري

» تـأمـلات في الـكـتـابـة الـصـحـفـيـة د. عبد القادر حسين ياسين
الإثنين 9 يوليو 2018 - 11:46 من طرف م.أ.البشيتي

» مما كتبته آني هوفر كنفاني بعد استشهاد زوجها الفلسطيني الأديب والمفكر والسياسي غسان كنفاني بقلم مجدي السماك
الإثنين 2 يوليو 2018 - 14:06 من طرف م.أ.البشيتي

» خواطري المنشورة في الأبجدية الأولى
الإثنين 2 يوليو 2018 - 10:56 من طرف ميساء البشيتي

» * يوم رحيلك *
الأحد 1 يوليو 2018 - 18:49 من طرف رشيد أحمد محسن

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
سيما حسن
 


لكم في يسار صدري وطن

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في السبت 24 مارس 2018 - 19:46

عاشت الخالة شلوشة حياة بئيسة رغم تواجد ثلة من بناتها وولدها الوحيد...
تعرفت عليها عند التحاقي بقرية زوجي...كانت صدمة بالنسبة لي ...أم في عقدها السادس أو يزيد...تعيش في كوخ مهجور ...سقفه من تراب وأعشاب ...بابه مصنوع من ألأواح ملتصقة جنبا الى جنب...لا ماء في بيتها ...فقط أطفال القرية يساعدونها في جلب قارورات الماء لتستعملها للوضوء وغسل الأواني والاستحمام...أما الكهرباء فهي ليست بحاجة اليه فنظرها اضمحل من كثرة البكاء حتى أنها لم تعد ترى شيئا...
مسنة بئيسة لم تجد في أولادها خيرا...سكان القرية كانوا يتعاملون معها بكل ود واحترام...كل حسب سعة صدره واستطاعته...أرقني حالها ...وكنت كلما عدت للقرية أزورها للاطمئنان عليها...وكانت المسكينة تبكي بحرقة وهي تعانقني ..ثم تبدأ بالفضفضة عن نفسها وتحكي عن حياتها بلا أبناء وكيف عانت في تربيتهم بعد موت زوجها...حياة كلها بؤس وحرمان وهم...تجعلك تذرف الدموع أنهارا رغما عنك...عانت الخالة المستضعفة من ويلات الحياة لتسعد أولادها وتزوجهم ليرحلوا الى المدينة تاركين أمهم وديعة عند أهل القرية ...فكانت تنتقل عندهم للاستشفاء وقت مرضها بصعوبة نظرا لوعورة المسالك الجبلية الا أنهم سرعان ما يردوها الى مسكنها قائلين:اشتاقت لبيتها ...لا تحب المكوث عندنا...كانت هذه عباراتهم لتبرير موقفهم هذا...
المسنة الوحيدة تبكي كل ليلة دما بعد هجر الأبناء ونسيانهم لها وانغماسهم في حياتهم...وكانت دائما تقول مخففة عن نفسها:الدنيا دوارة يوم لك ويوم عليك ...وكما تدين تدان ...ثم تتردد في قولها فهي لا تحب لأولادها أن يلقوا نفس المصير فتعقب:لكم في يسار صدري وطن يا فلذات الكبد...
عند الغروب...تقف المسكينة عند باب منزلها مناجية جيرانها:يا سكان القرية...هل من مجيب؟؟؟تعالوا لانارة فانوسي...لا أطيق العتمة...يستجيب لندائها أهل القرية :حاضر للا شلوشة سآتي في الحال...بينما يعلو صوت مسن ممازحا: سئمنا صياحك يا عجوز ...تضحك المسكينة...ومن هناك يسمع صوت طفلة صغيرة وهي تردد:لا عليك خالتي شلوشة  سأخبر أمي بالموضوع كوني مطمئنة...استجابة أهل القرية لمطالبها كانت تخفف عنها الكثير .
كلما سمعت كلماتها وهي تنادي بأعلى صوتها تمتلكني الرهبة من هذه الحياة المخيفة...فرغم ضعف نظرها أو انعدامه لا تريد المكوث في الظلمة وحيدة خائفة..فكثيرا ما كانت المسكينة تحكي بأن أشباحا يتمثلون لها في الكوخ مطاردين اياها...لهذا كانت تصر على ايقاد الفانوس وان لم تكن تستنير به وانما لتستأنس به كفرد من أفراد عائلتها...
عاشت عيشة الذل والمهانة في وقت كان أبناؤها غير مبالين لها ولا لمطالبها...وضعت قلبها مسكنا لهم وهم صغار وكبار..في حين أداروا لها ظهرهم في وقت كانت في أشد الحاجة الى عطفهم وبرهم...
عدت للقرية آخر مرة متلهفة للقائها..حاملة بعض المتطلبات كهدية لها كعادتي...لأصدم بخبر وفاتها...ماتت المسكينة مخلفة ألما كبيرا لدى الأهالي الذين ألفوها..وارتياحا أكبر لدى أبنائها لأنهم اعتبروها هما انزاح عن كاهلهم وان كانوا قد أزاحوه منذ مدة...صعقت للخبر ولم أطق البقاء هناك دون سماع حكاياتها المثيرة والمحزنة والتي كانت تحكيها لي ولكل الزوار بعينين متلألئتين بالدموع ...ولم يكن لمقامي هناك طعم دون سماع صوتها المنادي عند الغروب وكأنه ديك يصيح معلنا حلول الظلام ...
رحمك الله خالتي شلوشة دائما أتذكرك وأنا مارة بباب منزلك الذي أصبح حكرا على الأشباح بعد أن غادرته روح طاهرة لم يعرف قيمتها الأبناء..
              هدية الى روح خالتي شلوشة .
avatar
لطيفة الميموني
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف ميساء البشيتي في السبت 24 مارس 2018 - 20:41

غاليتي الأستاذة @لطيفة الميموني
أهلا وسهلا بك في منتداك عصفورة الشجن 
ما أجمل أن يكون أول ظهور لك محفوف بهذا الألق والإبهار
كان مطرك سخيًا وجميلًا ومؤثرًا جدًا 
دعائي بالرحمة والمغفرة للخالة شلوشة 
وكل التحايا لقلمك المبدع ولحضورك الأنيق 
وأهلا وسهلا بك غاليتي 
وشكرًا لتلبية الدعوة
88 88 88 88 88

--------------------------------
avatar
ميساء البشيتي
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

العذراء الأبراج الصينية : القط
عدد المساهمات : 5746
تاريخ الميلاد : 17/09/1963
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
العمر : 54
الموقع الموقع : مدونتي عصفورة الشجن

http://mayssa-albashitti.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف رشيد الميموني في السبت 24 مارس 2018 - 22:48

العزيزة لطيفة بنت العم ..
لم يخب حدسي حين قرأت لك نصك الأول وتوقعت ان يكون قطرة لغيث قادم ..
شهادة أختي ميساء تكفي لتكون شاهدة على روعة سردك وجمال حبكته ..
في انتظار نزف آخر لقلمك البهي ..
تقبلي ودي وورودي .

رشيد الميموني
عضو جديد
عضو جديد

الجوزاء الأبراج الصينية : النمر
عدد المساهمات : 101
تاريخ الميلاد : 26/05/1962
تاريخ التسجيل : 17/01/2010
العمر : 56

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف ميساء البشيتي في السبت 24 مارس 2018 - 23:11

ما شاء الله العائلة كلها مبدعة 
كم سررت يا رشيد بالتعرف إلى لطيفة وقلمها الجذاب 
ما شاء الله عنكم والله يحفظكم

--------------------------------
avatar
ميساء البشيتي
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

العذراء الأبراج الصينية : القط
عدد المساهمات : 5746
تاريخ الميلاد : 17/09/1963
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
العمر : 54
الموقع الموقع : مدونتي عصفورة الشجن

http://mayssa-albashitti.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف هبة الله فرغلي في السبت 24 مارس 2018 - 23:20

سأرحب أولا بالكاتبة الرائعة لطيفة الميموني
أهلا وسهلا بك 
78

قصة جميلة وبداية قوية جدا

سأكون دائما بالانتظار
avatar
هبة الله فرغلي
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 28/06/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الأحد 25 مارس 2018 - 1:12

@ميساء البشيتي كتب:
غاليتي الأستاذة @لطيفة الميموني
أهلا وسهلا بك في منتداك عصفورة الشجن 
ما أجمل أن يكون أول ظهور لك محفوف بهذا الألق والإبهار
كان مطرك سخيًا وجميلًا ومؤثرًا جدًا 
دعائي بالرحمة والمغفرة للخالة شلوشة 
وكل التحايا لقلمك المبدع ولحضورك الأنيق 
وأهلا وسهلا بك غاليتي 
وشكرًا لتلبية الدعوة
88 88 88 88 88
عاجزة عن التعبير عن شكري لكم أستاذتنا المحترمة ميساء 

عباراتك أنعشتني وتشجيعك زاد من ضخ الأمل في حرفي
شكرا لترحيبك بي في منتداك وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الجميع
وتقبلوا أخطائي وهفواتي بالنصيحة وسأتقبلها بصدر رحب فأنا مبتدئة في عالمكم الثري
تحيتي وتقديري
avatar
لطيفة الميموني
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الأحد 25 مارس 2018 - 1:20

@رشيد الميموني كتب:العزيزة لطيفة بنت العم ..
لم يخب حدسي حين قرأت لك نصك الأول وتوقعت ان يكون قطرة لغيث قادم ..
شهادة أختي ميساء تكفي لتكون شاهدة على روعة سردك وجمال حبكته ..
في انتظار نزف آخر لقلمك البهي ..
تقبلي ودي وورودي .
تتسابق الحروف لتعبر لك عن امتنانها لك ابن العم

كنت المحفز لي دائما أتمنى أن لا يخيب أملك في 
سأضع نصائحك نصب أعيني حتى تليق كلماتي بمنتدى عصفورة الشجن
تحيتي وتقديري
avatar
لطيفة الميموني
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الأحد 25 مارس 2018 - 1:24

@هبة الله فرغلي كتب:سأرحب أولا بالكاتبة الرائعة لطيفة الميموني
أهلا وسهلا بك 
78

قصة جميلة وبداية قوية جدا

سأكون دائما بالانتظار
شكرا للترحيب أختي هبة الله فرغلي.

شكرا لتشجيعك وأتمنى أن لا يخيب رجاؤك.
تحيتي وتقديري
avatar
لطيفة الميموني
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف رمزية بنت الفرج في الأحد 25 مارس 2018 - 17:54

عقوق الأبناء هذا الذي لا يفهمه عقلي وقلبي
على كل حال الدنيا دواااره سواء رغبت الأم بذلك أم ترغب
قصة أثارت شجوني فهي ليست بنادرة الحدوث في هذا الزمن القاسي
شكرا لك قلمنا الجميل لطيفة الميموني
avatar
رمزية بنت الفرج
عضو
عضو

عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 31/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لكم في يسار صدري وطن

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الأحد 25 مارس 2018 - 18:07

@رمزية بنت الفرج كتب:عقوق الأبناء هذا الذي لا يفهمه عقلي وقلبي
على كل حال الدنيا دواااره سواء رغبت الأم بذلك أم ترغب
قصة أثارت شجوني فهي ليست بنادرة الحدوث في هذا الزمن القاسي
شكرا لك قلمنا الجميل لطيفة الميموني
أختي رمزية بنت الفرج ..أشكرك أولا لمرورك عبر قصتي وتشجيعك..

ثانيا أخبرك أنها قصة واقعية عشت تفاصيلها كما ذكرت..لكن يبقى هناك أمل رغم قساوة الزمن ..
فليس الكل عاقون لآبائهم...فهناك من يرتمون تحت أقدام والديهم عرفانا لهم بما وهبوه لهم ...كما أن هناك من تمنوا ذلك لكن القدر عاندهم
avatar
لطيفة الميموني
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 2 1, 2  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى