بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

من أنا ؟



حقوقية، كاتبة، ناشطة في شؤون بلادي وشؤون المرأة، لي عدة منشورات ورقية وإلكترونية


المواضيع الأخيرة
» فلسطين
اليوم في 12:05 من طرف لطيفة الميموني

» فنجان قهوة ...
أمس في 18:37 من طرف ميساء البشيتي

» براءة ووفاء!
الجمعة 18 يناير 2019 - 16:25 من طرف محمد الصالح الجزائري

» وتتساقط الأوراق تباعا..
الجمعة 18 يناير 2019 - 15:23 من طرف لطيفة الميموني

» أنا هنا باق فوق أرضي للأديبة الفلسطينية نجاح عيسى
الأربعاء 16 يناير 2019 - 14:52 من طرف فتيحة الدرابي

» بين شفتيْ الكلام
الثلاثاء 15 يناير 2019 - 12:10 من طرف ميساء البشيتي

» رسائل في الهواء
الثلاثاء 15 يناير 2019 - 11:52 من طرف ميساء البشيتي

» ترحيب حار بالزجالة المغربية فتيحة الدرابي
الإثنين 14 يناير 2019 - 16:12 من طرف فتيحة الدرابي

» وعد الصغار...
الأحد 13 يناير 2019 - 20:55 من طرف لطيفة الميموني

» خواطري المنشورة في الأبجدية الأولى
الأحد 13 يناير 2019 - 11:50 من طرف ميساء البشيتي

» رسائل مؤجلة
الأحد 13 يناير 2019 - 11:48 من طرف ميساء البشيتي

» املأني حبًا
الأحد 13 يناير 2019 - 11:32 من طرف ميساء البشيتي

» نبذة عن حياة الشاعر الفلسطيني راشد حسين
السبت 12 يناير 2019 - 19:29 من طرف حاتم أبو زيد

» همسة
السبت 12 يناير 2019 - 15:42 من طرف لطيفة الميموني

» انطق أيها القلم
الخميس 10 يناير 2019 - 20:01 من طرف ميساء البشيتي

» راشـد حـسـيـن والـقـتـال بالـكـلـمـات بقلم د. عبد القادر حسين ياسين
الخميس 10 يناير 2019 - 19:46 من طرف م.أ.البشيتي

» أجمل حب
الأربعاء 9 يناير 2019 - 15:41 من طرف ميساء البشيتي

» تهنئة العام الجديد 2019
الجمعة 4 يناير 2019 - 14:27 من طرف لطيفة الميموني

» ثنائيات شرقية
الخميس 3 يناير 2019 - 17:53 من طرف سعاد شرف الدين

» مختصر مفيد
الخميس 3 يناير 2019 - 17:44 من طرف فاطمة شكري

» إيربن هاوس للروائي الفلسطيني طلال أبو شاويش>
الأربعاء 2 يناير 2019 - 12:06 من طرف ميساء البشيتي

» اسم في خيالي
الخميس 20 ديسمبر 2018 - 12:20 من طرف هند درويش

»  جـَبـرا إبـراهـيم جـَبـرا : الـرَّمز الـنـوعي في الـثـقـافـة العـربـيـة د. عبد القادر حسين ياسين
الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 - 12:25 من طرف حاتم أبو زيد

» قال آدم .. ردت حواء .
السبت 15 ديسمبر 2018 - 11:26 من طرف اميرة

» اهدي بيت شعر للعضو الذى يليك
الأربعاء 12 ديسمبر 2018 - 13:34 من طرف سعاد شرف الدين

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
ميساء البشيتي
 
لطيفة الميموني
 


درس من ابنتي....

اذهب الى الأسفل

درس من ابنتي....

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الخميس 11 أكتوبر 2018 - 16:20

درس من ابنتي....

كم كنت أفخر بطفولتي وأنا أحكي لأبنائي فصولا منها كلما صادفنا موقف أثار حنيني للماضي،فأبدأ بوصف التفاصيل بدقة متناهية وأنا أسترجع ذكريات طفولتي الجميلة بتحسر...وكنت كلما بدأت كلامي أتفنن في اختيار الكلمات التي مهما جاهدت لانتقائها إلا وأجدها غير كافية للتعبير عما يخالجني نحو تلك النوستالجيا الرائعة،فأكتفي بتعابير تعلو محياي وأنا أردد:إييييه...ياحسرة على تلك الأيام..!!!كم كانت رائعة..!!
كانت هذه عباراتي المألوفة ككل واحد أخذه الحنين لتلك الفترة العمرية.
مرة وانا أهم بسرد ما حوته ذاكرتي الطفولية...تنهدت كثيرا ثم بدأت أحكي لهما..نسجت لهما خيوط ذكرياتي كعقد لؤلؤي الأحجار...حياة بسيطة مليئة بالفرح والسعادة والرضا....ألعابنا بسيطة تُدخل السرور إلى قلوبنا الصغيرة...ألعاب اندثرت بسبب غزو الألعاب الإلكترونية التي استهوت عقليهما...كنا جيلا ذهبيا بمعنى الكلمة نصنع المتعة بأنفسنا لأنفسنا...حقا كانت فترة رائعة من عمرنا.
فجأة...تعالى صوت الصغيرة ذات الست سنوات قائلة:''أمي...قولي كعادتك آه...ياحسرة على أيام زمان.''أتمت كلماتها وملامح مبهمة تغزو وجهها الجميل:مزيج من الغضب مع محاولة لإخفائه.
تأملت وجه ابنتي قليلا...وفهمت من تعابيرها أنها بكلامي الدائم عن زمان وأيامه الجميلة تُحمِّل نفسها مسؤولية ذلك..وأنها هي من أفسدت متعتي الطفولية بتواجدها في حياتي..وكأنها وأدت بسمتي وفرحتي وطفولتي...فقبل وجودها كانت حياتي كلها سعادة ،أما الآن فلم يعد للأيام مذاق أو نكهة..هكذا عبرت عن إحساسها بتذكيري بمقولتي الشهيرة التي طالما رددتها...
اغرورقت عيناي دمعا وأنا أحضنها ،وجدت نفسي محاصرة....موقف لا أحسد عليه...
كيف أمتص غضبها وأقنعها بنقيض ما تتوهمه؟؟
كيف أكون حكيمة معها دون مس أحاسيسها المرهفة؟؟
وكيف أتجنب خدشا كهذا مستقبلا؟؟
دون كلل بحثت عن حل لاستفسارات عينيها النجلاوين ولكلامها البريء وشعورها الطفولي.
بصعوبة..تمكنت من إقناعها بأنها بسمة دنياي... وأجمل ما أملك...وأن تواجدها منحني أجمل الألقاب..وأن لكل زمان نكهته الخاصة.
بعد هذا الفصل المحرج من حياتي...فكرت كثيرا في كلامها،وكم وجدت لدرسها معنى دون أن تقصده..فكثيرا ما نجرح صغارنا بكلام قد يجدون له تفسيرا مغايرا لما نود إيصاله لهم...وتبادرت لذهني أسئلة جمة جعلتني أحتار حقا..
فهل ياترى كان ماضينا أحسن من حاضرنا؟؟
ولماذا نتحسر عليه دائما؟؟؟
وإن خُيِّرت بين الحاضر والماضي ...هل باستطاعتي العودة للعيش بين أحضان ماضٍ نقي مقابل التفريط فيما اكتسبته من حاضري..؟؟
أسئلة كثيرة جعلتني أستعيد وعيي وأقسم ألا أعيد تلك الجملة مجددا على مسامعها....
منذ ذلك اليوم أيقنت أنني لا أفقه شيئا عن سيكولوجية الطفل وفن التعامل معه... وأن من أبجديات الحياة ،تعلم هذه الأدبيات التي غابت عنا..كل هذا كان كفيلا بتلقين ابنتي لي درسا لن أنساه ما حييت.
لطيفة الميموني
لطيفة الميموني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: درس من ابنتي....

مُساهمة من طرف حاتم أبو زيد في الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 11:05

رأفة بأطفالنا فهم يرون الحياة من خلال أعيننا
تحياتي لك أستاذة @لطيفة الميموني ولجميلتك 

88 88 88
حاتم أبو زيد
حاتم أبو زيد
عضو متميز
عضو متميز

عدد المساهمات : 400
تاريخ التسجيل : 29/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: درس من ابنتي....

مُساهمة من طرف ميساء البشيتي في الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 11:26

أحيانًا يا لطيفة نكون بحاجة للفضفضة ونظن أن الصغار يستمعون بشكل جيد  ولكننا نغفل أن الصغار بسرعة يخيب أملهم ولا ننتبه إلا ونكون قد خدشنا جزءًا من آمالهم وأحلامهم ...
كل المحبة لكما غاليتي

--------------------------------
ميساء البشيتي
ميساء البشيتي
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

العذراء الأبراج الصينية : القط
عدد المساهمات : 5852
تاريخ الميلاد : 17/09/1963
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
العمر : 55
الموقع الموقع : مدونتي عصفورة الشجن

http://mayssa-albashitti.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: درس من ابنتي....

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الخميس 25 أكتوبر 2018 - 21:57

@حاتم أبو زيد كتب:رأفة بأطفالنا فهم يرون الحياة من خلال أعيننا
تحياتي لك أستاذة @لطيفة الميموني ولجميلتك 

88 88 88
شكرا لمرورك أستاذ حاتم...

تقبل أجمل التحايا مني ومن ابنتي
لطيفة الميموني
لطيفة الميموني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: درس من ابنتي....

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الخميس 25 أكتوبر 2018 - 22:00

@ميساء البشيتي كتب:أحيانًا يا لطيفة نكون بحاجة للفضفضة ونظن أن الصغار يستمعون بشكل جيد  ولكننا نغفل أن الصغار بسرعة يخيب أملهم ولا ننتبه إلا ونكون قد خدشنا جزءًا من آمالهم وأحلامهم ...
كل المحبة لكما غاليتي
كل الشكر لك أستاذة ميساء...

فيض من القبل مني ومن ابنتي لك يا غالية
لطيفة الميموني
لطيفة الميموني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى