بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

من أنا ؟



حقوقية، كاتبة، ناشطة في شؤون بلادي وشؤون المرأة، لي عدة منشورات ورقية وإلكترونية


المواضيع الأخيرة
» فلسطين
اليوم في 12:05 من طرف لطيفة الميموني

» فنجان قهوة ...
أمس في 18:37 من طرف ميساء البشيتي

» براءة ووفاء!
الجمعة 18 يناير 2019 - 16:25 من طرف محمد الصالح الجزائري

» وتتساقط الأوراق تباعا..
الجمعة 18 يناير 2019 - 15:23 من طرف لطيفة الميموني

» أنا هنا باق فوق أرضي للأديبة الفلسطينية نجاح عيسى
الأربعاء 16 يناير 2019 - 14:52 من طرف فتيحة الدرابي

» بين شفتيْ الكلام
الثلاثاء 15 يناير 2019 - 12:10 من طرف ميساء البشيتي

» رسائل في الهواء
الثلاثاء 15 يناير 2019 - 11:52 من طرف ميساء البشيتي

» ترحيب حار بالزجالة المغربية فتيحة الدرابي
الإثنين 14 يناير 2019 - 16:12 من طرف فتيحة الدرابي

» وعد الصغار...
الأحد 13 يناير 2019 - 20:55 من طرف لطيفة الميموني

» خواطري المنشورة في الأبجدية الأولى
الأحد 13 يناير 2019 - 11:50 من طرف ميساء البشيتي

» رسائل مؤجلة
الأحد 13 يناير 2019 - 11:48 من طرف ميساء البشيتي

» املأني حبًا
الأحد 13 يناير 2019 - 11:32 من طرف ميساء البشيتي

» نبذة عن حياة الشاعر الفلسطيني راشد حسين
السبت 12 يناير 2019 - 19:29 من طرف حاتم أبو زيد

» همسة
السبت 12 يناير 2019 - 15:42 من طرف لطيفة الميموني

» انطق أيها القلم
الخميس 10 يناير 2019 - 20:01 من طرف ميساء البشيتي

» راشـد حـسـيـن والـقـتـال بالـكـلـمـات بقلم د. عبد القادر حسين ياسين
الخميس 10 يناير 2019 - 19:46 من طرف م.أ.البشيتي

» أجمل حب
الأربعاء 9 يناير 2019 - 15:41 من طرف ميساء البشيتي

» تهنئة العام الجديد 2019
الجمعة 4 يناير 2019 - 14:27 من طرف لطيفة الميموني

» ثنائيات شرقية
الخميس 3 يناير 2019 - 17:53 من طرف سعاد شرف الدين

» مختصر مفيد
الخميس 3 يناير 2019 - 17:44 من طرف فاطمة شكري

» إيربن هاوس للروائي الفلسطيني طلال أبو شاويش>
الأربعاء 2 يناير 2019 - 12:06 من طرف ميساء البشيتي

» اسم في خيالي
الخميس 20 ديسمبر 2018 - 12:20 من طرف هند درويش

»  جـَبـرا إبـراهـيم جـَبـرا : الـرَّمز الـنـوعي في الـثـقـافـة العـربـيـة د. عبد القادر حسين ياسين
الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 - 12:25 من طرف حاتم أبو زيد

» قال آدم .. ردت حواء .
السبت 15 ديسمبر 2018 - 11:26 من طرف اميرة

» اهدي بيت شعر للعضو الذى يليك
الأربعاء 12 ديسمبر 2018 - 13:34 من طرف سعاد شرف الدين

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
ميساء البشيتي
 
لطيفة الميموني
 


رسالة قبل الاحتضار

اذهب الى الأسفل

رسالة قبل الاحتضار

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الأربعاء 21 نوفمبر 2018 - 20:43

رسالة قبل الاحتضار

حركة غير عادية بممرات قسم المستعجلات هذه الليلة...
في أقصى الممر تقبع هناك أم بوجه شاحب تنتظر فتح باب كتب عليه"ممنوع الدخول"...ينتفض قلبها كلما خرج ممرض فتُسرع بالسؤال وهي تلاحق خطواته المسرعة متوسلة: أرجوك طمئِني...أنا أم البنت.
يشير بيديه أن لا جواب عنده الآن.
تعود أدراجها وتجلس بمقعدها الخشبي بالقرب من طليقها.
فجأة، تخرج ممرضة حاملة بيديها ورقة وتشير للأم:
-وجدت هذه الرسالة بين أغراض ابنتك...تفضلي.
بلهفة أسرعا لفتحها، وبدأت الأم تقرأ بعين باكية آخر ما كتبت ابنتها.

عذرا يا أمي...
لم أستطع التحمل أكثر...
عذرا يا أبي...
فقد وجدت نفسي تائهة بين منزلين...
عذرا لنفسي...
التي قَسَمتُماها بينكما إلى شطرين: نصفي الأيسر لك يا أمي، والأيمن عندك يا أبتي...
أوهمتُماني أني محظوظة لامتلاكي منزلين...
منزلين لا أثر للحب بهما..
لا أمان...
لا مشاعر...
وجدت صعوبة في تجسيد مشاعري بجسد مبتور الأعضاء...
انفصالكما فكَّ أسركما، وسجن أحاسيسي.
فقد أصبحتُ ناضجة قبل الأوان ...
أفكر ألف مرة قبل النطق بكلمة حب في مكانها الغير الصحيح...حتى لا تُصادَر.
تعلمت كيف أنتقي حروفي منذ الطفولة، وأَدتُ اشتياقي للطرف الآخر بوجود الطرف المسيطر على جسدي، أما روحي فلا أثر لها.
نعم...لدي بيتان وغرفتان وسريران، لكن روحي تنام مشردة في الشوارع...
أتقنتُ فن التمريض وأنا صبية...
داويتُ أنين قلبيكما الناضجين بقلب صغير مشطور.
رفقا بي...
فأنا ضحيتكما معا، جعلتُماني ميدانا لتصفية حساباتكما، ومستنقعا لتراقص حقدكما ولؤمكما وانتقامكما...
صرختُ كثيرا....
لا تلفَّا حبال خيبتكما على رقبتي...!!
لا تجعلاني مُدانة بلا تهمة...!!
فلست من أسكت نبض فؤاديكما...
أديتُ فاتورة ضريبة طلاقكما التي فرضت علي غاليا...
أجيباني...
كيف أستمِّد الحب والمودة والرحمة من نبع جاف؟؟
فانفصالكما، تحررٌ وانطلاقٌ وبدايةٌ جديدة لحياتكما...وألمٌ وكسرٌ ونهايةٌ حتميةٌ لسعادتي...
أمي ...أبي...
اشتقت أن أكون فتاة كاملة وليست نصفا.
لكن...
كلاكما احتفظ بنصفه وأقسم عليه ألا يجتمع بالآخر....
اشتقت لنصفي الآخر، وقد أتمكنُّ من إعادة التحامهما مجددا بعد الوفاة.
لطالما سألتُماني:
-ماذا تُخفينَ بداخلك؟؟
إليكما الجواب:
-لقد نسيتُما الفضل بينكما...
عفوا: لن أستطيع إكمال رسالتي، فقد بدأت أحس بدوار نتيجة حبات الدواء التي التهمتها لأ ضع بها حدا لحياتي...
معذرة فأحرفي الأخيرة مشطورة كجسمي...
أ...ح...ب...ك...م...ا...
م...ع...ا...
avatar
لطيفة الميموني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رسالة قبل الاحتضار

مُساهمة من طرف فاطمة شكري في الخميس 22 نوفمبر 2018 - 18:12

كنت أتمنى أن يتصلح الوضع بينهما قبل هذه النهاية المؤلمة 
كل حرف كان بمكانه 
شكرا لك ايتها المبدعة
avatar
فاطمة شكري
عضو متميز
عضو متميز

القوس الأبراج الصينية : الماعز
عدد المساهمات : 728
تاريخ الميلاد : 01/12/1979
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
العمر : 39

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: رسالة قبل الاحتضار

مُساهمة من طرف لطيفة الميموني في الجمعة 23 نوفمبر 2018 - 17:04

@فاطمة شكري كتب:كنت أتمنى أن يتصلح الوضع بينهما قبل هذه النهاية المؤلمة 
كل حرف كان بمكانه 
شكرا لك ايتها المبدعة
عزيزتي الأستاذة فاطمة شكري....

أنا أيضا تمنيت هذا...لكن كان لابد من صفعة توقظ أحاسيسهما تجاه ابنة يائسة...ولو بعد فوات الأوان.
شكرا جزيلا لمرورك وتشجيعك أستاذتي.
avatar
لطيفة الميموني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 182
تاريخ التسجيل : 21/03/2018

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى