منتدى عصفورة الشجن
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

من أنا ؟


حقوقية، كاتبة، ناشطة في شؤون بلادي وشؤون المرأة، لي عدة منشورات ورقية وإلكترونية


المواضيع الأخيرة
» زهر اللوز هو عنوانك
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالسبت 6 أبريل 2024 - 11:42 من طرف لبيبة الدسوقي

» حدائق اللوز
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالسبت 6 أبريل 2024 - 11:42 من طرف لبيبة الدسوقي

» أصوات من غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 5 أبريل 2024 - 12:11 من طرف خيمة العودة

» دعاء ختم القرآن الكريم
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 5 أبريل 2024 - 11:59 من طرف دانة ربحي

» منشورات ميساء البشيتي في جريدة عرب كندا
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 5 أبريل 2024 - 11:55 من طرف ميساء البشيتي

» وجوه عابرة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 5 أبريل 2024 - 11:53 من طرف ميساء البشيتي

» العهد
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالثلاثاء 2 أبريل 2024 - 21:58 من طرف راما البلبيسي

» صافحيني غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:35 من طرف طارق نور الدين

» على عيني يا غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:35 من طرف طارق نور الدين

» هولاكو في غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:33 من طرف طارق نور الدين

» من يخاطبكم يا ميتون
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:32 من طرف طارق نور الدين

» ثوري غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:30 من طرف طارق نور الدين

» أين المفر يا غزة
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:30 من طرف طارق نور الدين

» إعدام غزة !
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:28 من طرف طارق نور الدين

» تحركوا أيها الدمى
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:26 من طرف طارق نور الدين

» رسالة من طفل غزة إلى سلاطين العرب
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:25 من طرف طارق نور الدين

» قبر واحد يكفي لكل العرب
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 29 مارس 2024 - 12:18 من طرف طارق نور الدين

» كم أنت بعيد يا أفصى
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 22 مارس 2024 - 12:06 من طرف رمزية بنت الفرج

» يا زهرة المدائن ..يا قدس
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 22 مارس 2024 - 12:04 من طرف رمزية بنت الفرج

» من يكرمكن نساء غزة ؟
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 22 مارس 2024 - 11:55 من طرف رمزية بنت الفرج

» جربت تنام بخيمة؟ بقلم اسماعيل حسين
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالثلاثاء 27 فبراير 2024 - 11:00 من طرف خيمة العودة

» يسألني الياسمين ... ؟
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالأحد 25 فبراير 2024 - 11:19 من طرف سلامة حسين عبد النبي

» اسم في خيالي
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالأربعاء 21 فبراير 2024 - 11:29 من طرف هند درويش

» قصيدة بعرض البحر
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالثلاثاء 20 فبراير 2024 - 11:44 من طرف ميساء البشيتي

» “من السهل طمس الحقيقة بحيلة لغوية بسيطة" مريد البرغوثي
نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Emptyالجمعة 16 فبراير 2024 - 12:04 من طرف خيمة العودة

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
لا يوجد مستخدم


نافذة على عالم الجنون .. الجزء الرابع ..

اذهب الى الأسفل

نافذة على عالم الجنون .. الجزء  الرابع .. Empty نافذة على عالم الجنون .. الجزء الرابع ..

مُساهمة من طرف ميساء البشيتي الإثنين 25 يناير 2010 - 17:34

( شبح الجنون .. 8 )

صور من الذاكرة

الصورة الثالثة
** عصفورتي .. صباح الورد يا عصفورتي .. أم بت تكرهين الورد الذي جرّ عليك قصة مؤلمة ؟ **
صباحك شهد وياسمين يا شبحي .. لا لم أكره الورد .. أنا اقتنعت بكلامك .. كل شيء بهذه الدنيا نصيب .. حتى تواجدك معي طوال تلك الفترات بهذا الصمت الرهيب أيضا ً نصيب .. أليس كذلك ؟
** عصفورتي .. أنت لن تغفري لي صمتي وأنا الذي أخاف عليك من نسمة الهواء العليل .. أخبرتك أنني كنت لا أريد أن أقتل الطفولة في أعماقك .. كنت أريد أن تعيشي سنيّ عمرك نبضة نبضة .. لم أرغب باستعجال الزمان وإقحامك في أجواء أكبر منك .. لكنك الآن تلقين باللوم عليّ **
لا تغضب يا شبحي أنا أحيانا ً تنتابني موجة من الغضب لصمتك طوال تلك الفترة ولكني ما ألبث أن أنتحل لك العذر .. ألست أبرع من انتحل الأعذار لكل من غرس سكينه في قلبي .. ألست أنا التي أغفر وأسامح بلا حدود فلماذا لا أغفر لك وأسامحك ؟
**عصفورتي .. ما رأيك أن نتوقف عن تصفح ألبوم الصور ؟ شعرت أنك أصبحت كئيبة وحزينة من جراء ذلك .. وأنا أخبرتك أن مدينة العقلاء لم تعد مدينتك وأهل مدينة العقلاء ليسوا أهلا ً لإقامة عصفورة طيبة مثلك بينهم .. دعينا نرحل الآن إلى عالمي الجميل وأعدك بأن تجدي هناك حياة لا تشبهها حياة . **
ولكنني ما زلت متألمة من صورة ما لا تبرح فكري ولم تزل تقض مضجعي .
**إذا تفضلي بالحديث ولكن في المرة القادمة أنا من سيغلق البوم الصور .. بل سألقيه في المحيط .. هذا الألبوم سيبقى نقطة ألم في قلبك الطاهر العفيف .. ولابد من استئصالها .**


صدقت يا شبحي بعد أن أحدثك عن هذه الصورة التي مزقت قلبي سألقِ أنا وأنت بألبوم الصور إلى الجحيم وليس فقط إلى المحيط .
**هات ما عندك يا عصفورتي وكلي آذان صاغية .**
التقيت به ذات يوم كان وسيما ً لدرجة أن جميع الفتيات كن يتسابقن للتعرف عليه ومحاولة الإيقاع به .. ولأكن أكثر صدقا ً معك كانت الكثير من الفتيات قد أغرمن به .
** وهو ماذا كانت ردة فعله على جل هؤلاء المتيمات به ؟ **
هو أغرم بيّ أنا .. أحبني وأحببته حب لم أعرفه من قبل ولن أشهده في أي يوم قادم .. كان فتى أحلامي بل فتى أحلام أي فتاة في سني .. لم يكن يأبه لوجودهن .. جل همه أنا .. أغدق عليّ الحب بشكل طبيعي وعفوي .. دون تصنع .. دون رياء .. دون كذب .. دون مجاملة .. كنت معه أطير في السحب .. لم تطأ قدماي الأرض يوما ً وأنا معه ولكنّي ..

** ولكنك ماذا يا عصفورتي .. هل دبت فيك نار الغيرة ؟ **
لا يا شبحي لم تكن غيرة بالمعنى الدقيق ولكني أردت أن أقيده برابط يربطني به إلى الأبد .. أردته الزوج .. أردته الأسرة .. تاقت نفسي إلى طفل يناديني ماما .. أليس هذا من حقي يا شبحي الصامت ؟
** بلى من حقك أيتها العصفورة الجميلة .. ولكن هل مانع هو في ذك وهو يكن لك كل هذا الحب؟ **
نعم لقد مانع ذلك .. بل جن جنونه .. كان يكره فكرة الزواج .. تخنقه هذه الفكرة .. أخبرني عنها في أول يوم بل وفي كل يوم ولكني أحببته جدا ً والفتيات المغرمات والمتيمات به كثر فكان لا بد أن أمتلكه بعقد .. حبر على ورق .. المهم أن يشهد كل العالم أنه لي .
** وماذا كانت ردة فعله ؟ **
أجابني بكل برود أنا لم أخلق للزواج .. هذه هي حياتي .. لن أغيرها ما حييت وأتمنى أن تعدلي عن جنونك ولا تفسدي حبنا بتفاهات مثل هذه .. وعاد يحتسي المشروب أكثر من ذي قبل مع أنه التزم لبعض الوقت بالإمتناع عنه لأجلي لأنني كنت ارفض هذه العادة السيئة التي كان يدمن عليها ولا يتركها .
** وماذا فعلت انت ؟ **
أصبت بإحباط .. خيبة أمل .. خيبة رجاء .. صدمت فيه وفي هذا البرود القاتل .. هربت إلى صومعتي وأغلقت على روحي بابها وألقيت بالمفتاح إلى الجحيم .
نعم اعتكفت وزهدت بالدنيا وكنت انتظر الموت في كل ثانية .. فراقه لم يكن عليّ بالسهل ابدا ً .. كنت أشعر بروحي وهي تتأرجح في صعودها للسماء وهبوطها في قلبي تارة أخرى فتمزقني أكثر مما مزقني فراقه .. أحيانا كنت أشعر بالضعف وأتمنى الهروب إليه ولفظ فكرة الزواج من مخيلتي .. لكن الأمر انتهى .
** وهل انتهت حكايتك معه عند هذا الحد ؟ **
لا يا شبحي أنا التي انتهيت .. حبست روحي وخنقتها .. لم أدر كم مرّ عليّ من الوقت والسنين وأنا أخنقها حتى تعفنت وأخذت تلفظ أنفاسها الأخيرة فأشفقت عليها وخرجت من صومعتي إلى الحياة لكن بخطوات ثقيلة وأنفاس منهكة .. لكنني خرجت .
** أحسنت يا عصفورتي .. هو لا يستحق أن تموتي من أجله .. هذا الفارغ التافه الأجوف ... ماذا حصل معك فيما بعد يا عصفورتي ؟ **
التقيت صديقة قديمة لم ألتق بها منذ زمن .. منذ زمن الإعنكاف .. ذعرت عندما رأتني وعندما تفحصت ملامح وجهي الذائبة أصابها الوجوم وسألتني وهي منقطعة الأنفاس : ..هل مت ِ؟
فأجبتها بعفوية زائدة : على وشك .
وعادت لسؤالي من جديد .. أين اختفيت .. ولماذا انفصلت عنه ؟
قلت كل شيء نصيب .. هذا قدرنا ؟
قالت : لقد تزوج ورزق بالأبناء .
شعرت بالأرض وهي تدور تحت أقدامي وقلت بصوت يكاد يكون مسموع .. تزوج .. ورزق بالأبناء ؟
قالت : نعم أنت لماذا اختفيت ؟ بحث عنك طويلا ً ثم تزوج إمرأة تشبهك تماما ً .. هل تذكرينها .. تلك التي كانت تشبهك في كل شيء .. كنا نضحك عليكما حينما كنتما تظهران أنت وهي صدفة فنقول ظهرت الشبيهتان ..
وهو .. هل هو سعيد معها ؟
أجابتني وقد اتسعت عيناها وفرجت كل أساريرها.. سعيد .. ها .. غاية في السعادة .. إنه يحبها جدا ً .. لا تعلمي كم غيرت فيه أشياء .. لقد أصبح رجلا ًآخر .
كيف .. أفصحي ؟؟
هو اليوم رجلا ً متدينا ً يتردد على المساجد يصلي كل الصلوات حاضرة .. هو يحفظ القرآن .. بعضه ليس كله .. لكنه مواظب عليه ..
فقلت بلهجة تهكم : والمشروب أقبل الصلاة أم بعدها ؟
قالت : لا .. لا مشروب .. لا نساء ..لا ملهى ..
أصبح رجلا ً ملتزما ً بكل ما في الكلمة من معنى .
قالت بخبث شديد : هل أنقل له تحياتك ؟
قلت لا بل إنقلي له عودتي للحياة لكن بعيدا ً عن حياته .. لم يعد لي كما لم يكن لي في يوم .. قد كنت واهمة واليوم فقط عرفت كم كنت واهمة .. ولكن أسفي على هذه الروح التي أفنيتها في حبه ومزقتها في فراقه وحاولت وأدها لأنه خرج من حياتها .. أنا آسفة على روحي .
** عصفورتي .. كان معي حق قبل أن أعرف هذه الحكاية أن أقول لك كفى .. كفى جراح .. كفى تمزيق لروحك .. أعطيني البوم الصور.. سألقه إلى الجحيم .. هو وكل صوره القاتلة . **
لك ما تشاء يا شبحي
** وسترحلين معي **
لك ما تشاء يا شبحي
** إذا أعدي نفسك للرحيل **
لك ما تشاء يا شبحي

( شبح الجنون ..9 )

** عصفورتي .. لم أنم ليلة الأمس من فرحتي لقرارك الرحيل معي .. هل أنت مستعدة للرحيل الآن ؟ **
لا أعلم ماذا أقول لك يا شبحي ؟ أعلم أنني وعدتك بالرحيل ولكنني منذ ليلة الأمس وأنا تتقاذفني الأفكار وتعصف بيّ كما تعصف موجة هوجاء بسنبلة ..
** وما الذي أدى إلى تشويش أفكارك بعد أن عزمت على الرحيل معي إلى عالمي .. عالمك .. عالم الجنون ؟ **
يا شبحي الأمر ليس بهذه البساطة .. مدينة العقلاء هي مدينتي .. المدينة التي شهدت مولدي .. كانت أول إطلالة لي على هذا العالم من نافذة مدينة العقلاء .. شهدت طفولتي .. صباي .. سنين عمري جلها .. قطفت مني أحلى سنين العمر .
** ولكنها تنكرت لك بعد كل هذا . **
هذا ما يقلقني يا شبحي .. إذا كانت هذه المدينة التي شهدت مولدي وترعرت في حضنها وتنفست هواءها واستشقت عبيرها وتجولت في شوارعها وبساتينها وداعبت كل أوراق الورد فيها .. لمستها .. حضنتها .. قبلتها .. انتظرتني كل صباح كما ينتظر العاشق حبيبته لأزورها وأحوم حولها كفراشات الربيع ..
إذا كانت هذه الشوارع الممتدة إلى ما لا نهاية قد حضنت وقع أقدامي حين كنت طفلة صغيرة أحبو ثم أركض في جنباتها وأسابق أقراني في محاولة عابثة مني للوصول إلى نهايتها ..
إذا كانت هذه السماء التي أمطرتني بشتاء الحب ودفأتني بشمس الصيف وداعبت خلجات قلبي بنسمات الربيع ودقت على نوافذي حين هبت رياح الخريف ..
إذا كانت هذه الأرض والسماء وفصول العمر لم تعد تحتويني .. لم أعد أجد لي فيها موطئ قدم .. إذا كانت قد بخلت عليّ بنسائمها العليلة فلم أعد أستنشق إلا دخان الغربة والإغتراب ..
كيف سأجد لي موطئ قدم في مدينة اخرى وعالم آخر ؟
لمَ لا تنكرني المدن الأخرى والعوالم الأخرى ؟ لماذا لا تنكرني ؟ لماذا تحتويني أصلا ً إن كنت لست من أهلها ولم أولد على ترابها ولم أستنشق عبيرها ولم تداعب خطواتي شوارعها ؟
** عصفورتي .. حبيبتي .. هوني عليك .. أنا من عالم الجنون وأنا من سيصطحبك ويرافقك في رحلتك هذه .. أنا من ستسكنين إليه ويسكن إليك .. أنا من سيؤنس وحدتك .. أنفاسي هي التي ستداعب خلجات قلبك .. كفاي هما الحضن الذي سيحتويك ويضمك ويحنو عليك ويمسح كل الآمك ..هل تشكين بمقدار حبي لك وطول انتظاري؟ **
لم أعد اعرف شيئا ًً .. أنت أحببتني .. هم أيضا ً أحبوني في يوم ٍ ما وأغدقوا علي ّ الحب والعطف والحنان .
** لكنهم تغيروا .. قد كانوا مزيفين .. والآن بعد أن سقطت عنهم الأقنعة ما الذي يبقيك عندهم؟ **
ألم تقل أنني خير من انتحل لهم الأعذار .. لم َ لا أعذرهم الآن .. لم َ لا أمنحهم فرصة .. فرصة أخرى وأخيرة يا شبحي .. لقد انتظرتني عمر بأكمله .. لا ضير أن تنتظرني بعض الوقت .. قلبي يحدثني بأنهم نادمون وأنهم سيهرعون إلي وسيأخذونني في حضنهم ويمسحون كل الجراح .. كل الجراح يا شبحي .
** وتتعلقين بحبال ذائبة ..انظري إليهم كيف أخذتهم الحياة ولونتهم فأصبحت لا تعرفين أحدهم من الآخر .. من تنتظرين ؟ أخبريني من تنتظرين ؟ **
انتظرهم كلهم .. لا يمكنهم أن يقسوا على قلبي الذي أحبهم وأخلص لهم وفداهم بسنوات العمر .. أنتظر هذه السماء التي لطالما رافقتني في مسراتي وأفراحي وأحزاني والآمي .. أنتظر هذه الشوارع التي كانت تشتاق لوقع خطاي .. انتظر أفئدتهم التي عرفت السهر لأجلي .. وعشقت النهار كي تراني وانتظرت على بابي أيام وشهور .. رافقتني في مرضي .. في تعبي .. في أرقي .. في كل سكنات روحي .
** عصفورتي ..إنك بلا شك تشعرين بالحنين إليهم ولا زلت تظنين بأنهم هم من أحبك يوما ًولكنك كنت واهمة أيتها العصفورة .. ليس لك إلا قلبي .. ثقي يا عصفورتي .. ليس لك إلا قلبي .**
اتمنى يا شبحي ألا أفقدك كما فقدتهم .. أتمنى .. وأتمنى أيضا ً أن تتركني بعض الوقت .. أرغب بترك رسالة وداع لهم .. لا بد من وداعهم على الأقل .
** لك ما تشائين يا عصفورتي ..أنا لن أبرح المكان .. أنا هنا في انتظارك .. لا تطيلي الغياب . **
لن أطيل غيابي .. ولكن لا بد من إيفائهم حقهم بالوداع .

( شبح الجنون .. 10)

** ماذا جرى يا عصفورتي ؟ هل أنت أرسلت في طلب أهل مدينة العقلاء ؟ لماذا يتجمهرون على بابك ؟ **
لا يا شبحي أنا لم أرسل في طلب أحد ..لا أعلم كيف وصلت لهم أخباري وأنا معتكفة في صومعتي لا أخاطب أحدا ً سواك وألبوم الذكريات .
** وماذا يريدون ؟ **
أخمن أن نار الشوق دبت بأوصالهم .. قد غابوا طويلا ً أخر مرة .. ولكن لا بد من سؤالهم بشكل صريح وواضح .. لم أعد أرغب بالتكهن والتخمين .
** نعم لا بد من الاستيضاح الآن يا عصفورتي فنحن على وشك الرحيل . **
شبحي .. أرجوك تمهل قليلا ً .. أنت تضغط عليّ وتؤثر في قراراتي .. لا أريد اندفاعا ً بعد اليوم .. يكفيني ما حل بي ّ جراء اندفاعي وراء أفكار ليس لها أساس من الصحة .
** ولكني أحبك .. ألف عام وأنا أحبك .. هل ستخذلين قلبي مرة أخرى ؟ **
ألف عام وأنت تحبني .. وألف عام وأنا لا أعلم .. ألف عام وأنا أضيع أمام عينيك وأنت صامت .. تحبني وتلتزم الصمت .. لم أستطع أن أستوعب هذا الصمت بعد .
** عصفورتي هل تشكين بحبي لك ؟ **
أنا لا أشك في حبك أيها الشبح الطيب .. لكن هذا أيضا ً لا يعني أنني سأبادلك الحب ..
** ولم َ يا عصفورتي لا تبادلينني الحب ؟ ألا زلت تحبين أهل مدينة العقلاء ؟ **
لا تخلط الأوراق يا شبحي .. أنا لن أبادلك الحب لأن الحب لا يأتي بإتفاقيات وعقود وصفقات .. الحب لا يأتي كصدقة أو هبة أو مجاملة .. الحب يهبط علينا من السماء كما تهبط حبات المطر على أرواحنا الجافة المتيبسة .. ترويها فتصبح ندية .. غضة .. طرية بعد أن كانت جافة .. متيبسة .. متحجرة .
الحب كالبرق .. كيف يضيء البرق السماء مهما كانت حالكة السواد ؟ الحب يبرق في قلوبنا فيضيئها مهما كان حجم الظلام الذي يحجبها عن الكون .
** عصفورتي .. ماذا أنت فاعلة الآن ؟
سأقابل أهل مدينة العقلاء . **
*** أهل مدينة العقلاء : سمعنا أيتها العصفورة أنك راحلة مع شبح الجنون .. ستتركين مدينتك .. مدينة العقلاء وترحلين مع شبح .. إلى عالمه .. عالم الجنون ؟ ***
وهل من مشكلة في رحيلي .. سواء رحلت مع شبح أم مع طيف ملائكي .. ما هي المشكلة ؟
*** أهل مدينة العقلاء : أتتركين المدينة التي ولدت فيها وترعرت فيها وكبرت فيها وشهدت صباك ؟
أبعد أن أصبحت امرأة ناضجة .. جميلة .. رقيقة تتركين مدينتك وأهل مدينتك وهم الذين يغرقون في حبك ويستأنسون بحضورك ووجودك ؟ ***
أبعد أن أصبحت امرأة جميلة وناضجة ورقيقة ؟ وماذا كنت إذا ً ؟ طفلة تلهو بدمية ؟ طفلة بجدائل المدرسة ومريلة الدرس ؟ ألم أكن امرأة مكتملة الأنوثة في نظركم ؟ وإن كنت مجرد طفلة في نظركم لماذا عبثتم بقلبي ومشاعري ؟ لماذا كنتم تلهون بي ّ وبمشاعري .. أنا الطفلة ؟
*** أهل مدينة العقلاء : يا عصفورتي أنت طفلة وهذا الكون بجله يشهد بأنك كنت طفلة .. حتى هذا الشبح الذي يتربص بجلستنا هذه يشهد بأنك كنت طفلة فلماذا تستنكرين ذلك ؟ ***
أنا لست طفلة .. لم أكن طفلة .. كنت امرأة مكتملة النضج والأنوثة .. اسألوا هذه العصافير المحلقة هنا وهناك التي طالما حطت على كتفيّ ونامت على حضن كفي ّ أسألوها هل أنا كنت طفلة ؟ اسألوها عن الحزن الذي كانت تجده مرتسما ً حول عيني ّ من قسوتكم والدموع التي كنت أغرقها بها عندما أشتاق إليكم وتنتابني نوبات الحنين ولا أجدكم .. اسألوها هل كانت دموع طفلة وأحاسيس طفلة ؟
*** أهل مدينة العقلاء : يا عصفورتي هل سنحدث الطيور ؟ لسنا بسيدنا سليمان ولا نمتلك معجزة الحديث مع الطيور .***
فاسألوا هذه الورود المتسلقة على شرفات نوافذي .. هل قطفتها يوما ً وزينت بها خصلات شعري حتى أجذبكم إلي وأنا التي كانت خصلات شعري تسافر إليكم فجر كل يوم ثم تعود مساء ً مكسورة الجناح ؟
اسألوا هذه الورود .. هل قطفتها يوما ً ومزقت أوراقها ونقعتها بالماء واغتسلت بها كي تجذبكم رائحة الورود إلى جسدي وأنا التي كنت أظن أن رائحة الطيبة في قلبي هي من يجذبكم إلى قلبي الطيب الحنون ؟
اسألوا هذا الورود التي طالما سهرت معها .. حضنتها وضممتها إلى قلبي كما تضم الأم وليدها .. كم قبلتها كي تشعر بالدفء والحنان .. وأنتم الذين تقطفون الورود لتتزين بها نساؤكم.. يغرسنها في خصلات شعرهن المستلقية على أكتافكم في لحظات المساء .. وفي ساعات الصباح تلقون بهذه الورود الجميلة إلى الطرقات كي تعصف بها رياح شريرة وتؤدي بها إلى الفناء .
أنتم لا تحبون إلا أنفسكم والنساء اللواتي يتلّوَن حسب أمزجتكم .. تحبون المرأة أن تكون صيفا ً حتى لو كانت شتاءً ..
أنا لا أتلّون ولا أتقلّب .. فإذا ً أنا طفلة ؟
ولكن دعوني أخبركم أمرا ً ما.. لو بعد ألف عام أنا سأبقى طفلة ولن أصبح امرأة على أمزجتكم وأهوائكم .. لن أزين خصلات شعري بالورود .. لن أغتسل بماء الورد .. لن أسجن طير الكنار في قفص كي يردد لكم الأشعار .. لن أكون صيفا ً أو شتاءً إلا عندما أريد أنا أن أكون .. ومدينة العقلاء هذه لكم أنتم .. المتلونون .. أصحاب الأمزجة المتقلبة والأفئدة المتقلبة ..
** عصفورتي .. إذا سترحلين معي الآن ؟ **
شبحي .. أرجوك أتركني الآن .. في الغد ربما أقرر أما الآن فأريد أن أبقى وحدي .
** لو سمحتم غادرونا بلطف .. العصفورة تريد أن تبقى وحدها .. عودوا من حيث أتيتم .. ولا تنسوا أن تأخذوا ورودكم الذابلة معكم .. عصفورتي لا تسمح بقصف أعمار الورد كي تطيل عمر الود . **

يتبع

** ترمز إلى شبح الجنون **

*** ترمز إلى أهالي مدينة العقلاء ***
ميساء البشيتي
ميساء البشيتي
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

العذراء الأبراج الصينية : القط
عدد المساهمات : 6469
تاريخ الميلاد : 17/09/1963
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
العمر : 60
الموقع الموقع : مدونتي عصفورة الشجن

http://mayssa-albashitti.blogspot.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى